يوليو 22 2024 الإثنين
محرّم 15 1446 هـ 12:53 صـ

حرب اقتصادية وتغيير ديموغرافي.. ماذا تفعل إسرائيل في الصفة الغربية؟

جيش الاحتلال الإسرائيلي
جيش الاحتلال الإسرائيلي

ينذر الوضع الاقتصادي في الضفة الغربية المحتلة بخطر محدق يصيب السلطة الفلسطينية بأزمة اقتصادية حادة تدفعها نحو الانهيار، وذلك في ظل السياسات الاقتصادية العقابية التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي منذ السابع من أكوتبر الماضي وعملية طوفان الأقصى التي أطلقتها فصائل المقاومة الفلسطينية تجاه الأراضي المحتلة.

السياسية الاقتصادية التعسفية من قبل وزارة مالية الاحتلال الإسرائيلي تجاه السلطة الفلسطينية، يمكن وصفها بالحرب الاقتصادية التي تعكس العديد من القيود والتحديات التي تواجه الفلسطينيين في العديد من مجالات الحياة اليومية، بدءًا من الطعام والشراب، وصولًا إلى فرص العمل والتجارة، والحصول على إلى الموارد والخدمات الأساسية مثل المياه والكهرباء.

وتقوم سياسات الاحتلال الإسرائيلي على فرض قيود تعسفية صارمة على حركة الأفراد والبضائع داخل الضفة الغربية، مما أعاق النمو الاقتصادي وأثر سلبًا على جودة الحياة، كما تواجه الشركات الفلسطينية تحديات ضخمة في التصدير والوصول إلى الأسواق الدولية بسبب القيود الإسرائيلية التعسفية.

الاستيطان والتغيير الديموغرافي

إضافة إلى ما سبق، فإن هناك استيطان إسرائيلي مستمر، ومتزايد بشكل مخيف في الضفة الغربية، يشمل إقامة المستوطنات وتوسيعها، وهو ما يؤدي بالتبعية إلى تقليص المساحات المتاحة للفلسطينيين للعيش والعمل والزراعة.

وتعد الحرب الاقتصادية الإسرائيلية على الضفة الغربية، جزء من السياسات الأمنية والاقتصادية التي تستخدمها للتأثير على الحياة اليومية لمواطني الضفة الغربية المحتلة؛ وهو ما يزيد التوترات والصراعات في المنطقة.

وقف عائدات الجمارك

ومنذ بداية عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة في أكتوبر الماضي، أوقف الاحتلال تسليم كامل عائدات الرسوم الجمركية التي تجبيها السلطة الفلسطينية.

وبموجب اتفاقات السلام التي توسطت فيها النرويج في تسعينيات القرن الماضي؛ تجمع إسرائيل الأموال للسلطة الفلسطينية التي تتمتع بالحكم الذاتي في أجزاء من الضفة الغربية، لكن بعد عملية «طوفان الأقصى» التي شنتها المقاومة الفلسطينية على جنوب إسرائيل، قامت تل أبيب بوقف تسليم السلطة الفلسطينية المبلغ الكامل من الرسوم الجمركية، مدعية أن المال يستخدم لتمويل حركات المقاومة.

حركة التجارة في يالضفة الغربية شهدت تراجعًا حادًا بعد إجراءات الاحتلال التعسفية، وبحسب رجال الأعمال الفلسطينيون، اكدوا أنهم يعانون من تراجع كبير في أرباحهم، وأفاد عماد رباح صاحب مصنع للبلاستيك، بتراجع أرباحه بنسبة 50% خلال العام الماضي، واتفق معه رجل الأعمال نخلة جبران، قائلًا: إننا نواجه في الضفة حرباً اقتصادية متزامنة مع العدوان على قطاع غزة» -بحسب وكالة أنباء البحرين بنا-

وتحتاج السلطة الفلسطينية المنتخبة إلى الأموال الجمركية لدفع رواتب موظفيها وتأمين نفقاتها، ويؤدي قطع إسرائيل قنوات التحويل المصرفي الحيوية بينها وبين البنوك الفلسطينية إلى أزمة إنسانية كبيرة، وفقًا لتصريحات وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين.

وأفادت وزيرة الخزانة الأميركية، بأن القنوات المصرفية أساسية للقيام بتحويلات تسمح بواردات 8 مليارات دولار بما في ذلك الكهرباء والمياه والوقود والمواد الغذائية، إلى جانب تسهل حوالي ملياري دولار من الصادرات تؤمن للفلسطينيون معيشتهم».

ضرب الاقتصاد الفلسطيني

فراس ملحم محافظ سلطة النقد الفلسطينية، قال: «إن قطع القنوات المصرفية سيكون له تأثير كبير على الاقتصاد الفلسطيني، والذي يعتمد بشكل كبير على الاقتصاد الإسرائيلي وتحت سيطرته بسبب الحدود المغلقة».

ويعاني الفلسطينيون أيضًا بسبب منع العمال من الدخول إلى إسرائيل للعمل، وتراجع النشاط السياحي في الضفة الغربية، مما زاد من ضغوط الأزمة الاقتصادية المتفاقمة على السكان.

وفي إطار سياسة العقاب الجماعي والحرب الاقتصادية على الفلسطينين في الضفة الغربية؛ قرر وزير المالية الإسرائيلي سموتريتش ،اقتطاع 35 مليون دولار من عائدات الضرائب التي تمّ تحصيلها لصالح السلطة الفلسطينية وتحويلها إلى عائلات إسرائيلية تحت عنوان «ضحايا الإرهاب».

أسعار العملات

متوسط أسعار السوق بالجنيه المصرى21 يوليو 2024

العملة شراء بيع
دولار أمريكى 48.3291 48.4291
يورو 52.5676 52.6958
جنيه إسترلينى 62.4364 62.5850
فرنك سويسرى 54.3390 54.4760
100 ين يابانى 30.6813 30.7506
ريال سعودى 12.8843 12.9117
دينار كويتى 158.0830 158.4827
درهم اماراتى 13.1576 13.1855
اليوان الصينى 6.6479 6.6620

أسعار الذهب

متوسط سعر الذهب اليوم بالصاغة بالجنيه المصري
الوحدة والعيار الأسعار بالجنيه المصري
عيار 24 بيع 3,728 شراء 3,751
عيار 22 بيع 3,417 شراء 3,438
عيار 21 بيع 3,262 شراء 3,282
عيار 18 بيع 2,796 شراء 2,813
الاونصة بيع 115,941 شراء 116,652
الجنيه الذهب بيع 26,096 شراء 26,256
الكيلو بيع 3,728,000 شراء 3,750,857
سعر الذهب بمحلات الصاغة تختلف بين منطقة وأخرى